samedi 21 février 2015

داعش الارهاب الاستخبراتي الامريكي لتدمير الدول الاسلامية



(داعش) و (عش الدبابير)!!! اسمان مختلفان في المظهر ...لكن ؟
لكن في الحقيقة هما نفس الاسم لنفس التنظيم ولنفس المشروع و لنفس الهدف ولنفس الغاية !
دارت اسئلة عدة حول ما يسمى بتنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام داعش منذ ظهوره عام ألفين وثلاثة عشر 2013، منها أسئلة عن ظروف تأسيس هذا التنظيم الداعمين والممولين له ؟؟؟؟؟؟
*ان المنطقة العربية تمر بأكبر وأضخم عملية استخباراتيه "جاسوسية" في التاريخ.
*الغاية من هذه اللعبة القذرة هي استراتيجية تأسيس العالم الجديد و تقسيم دول الشرق الاوسط و المغرب العربي حسب ما تقتضيه الخارطة الجديدة وبالاخص تمهيدا لمشروعهم الذي يتمثل في تأسيس دولة اسرائيل الكبرى !!!
*
أن تنظيم داعش الإ رهابى هو صناعة بريطانية صهيو امريكية تهدف للقضاء على تنظيم القاعدة فى العراق . أن داعش لم تقتحم قاعدة أمريكية واحدة أو تقتل جندى أمريكى واحد فى العراق ، وإنما تقتل الشيعة والسنة بهدف إشعال الفتنه بينهم وتنفيذ المخطط الإمريكى الذى يتمثل فى استبدال الصراع العربى الإسرائيلي ،بالصراع السنى الشيعى فى المنطقة.
وفقا لما جاء في كتاب وزيرة الخارجية الامريكية السابقة هيلاري كلينتون والذي صدر بعنوانِ "الخيارات الصعبة"، فقد أسست الادارة الامريكية الصهيوبريطانية "داعش" بهدف تنفيذ مشروع الشرق الأوسط الكبير وتقسيم المنطقة على أساس مذهبيّ وعرقيّ.
يؤكد على هذا الكلام المتعاقد السابق مع وكالة الأمن القومي الأمريكية ومعهد الاستخبارات والمهمات الخاصة الأمريكية " العميل الأمريكي الفار "إدوارد سنودن" الذي يكشف عن تعاون استخباري بين امريكا وبريطانيا واسرائيل، لتأسيس هذا التنظيم لحماية أمن إسرائيل و لخلق تنظيم ارهابي قادر على استقطاب المتطرفين و الارهابين من جميع انحاء العالم في مكان واحد في عملية يرمز لها بـ “عش الدبابير”، او "داعش"، بالإضافة الى ان هذا التنظيم يتكون من مجموعة ترفض اي فكر اخر او منافس له بـتكفير الآخر ومحاولة الغائه وتشويه الاسلام بـالاحكام المتطرفة وفتح حروب ونزاعات مستمرة .
*
وايضا قال سنودن: ( عش الدبابير خطة مهدت لظهور داعش .. بريطانيا وامريكا قاما بالرعاية والتخطيط و التمويل والموساد أشرف ودرَّب...)*
وبحسب وثائق "إدوارد سنودن" و موقع "ذي إنترسيبت" ,فان الحل الوحيد لحماية دولة اسرائيل يكمن في خلق عدو قريب من حدودها لكن سلاحه موجه نحو الدول الاسلامية الرافضة لوجوده.
وكشفت تسريبات "ذي إنترسيبت":" ان البغدادي خضع لدورة مكثفة استمرت عام كامل خضع فيها لتدريب عسكري على ايدي عناصر في الموساد بالاضافة لتلقيه دورات في فن الخطابة ودروس في علم اللاهوت".
###‏معتز 
الزغلامي###

Aucun commentaire:

Publier un commentaire