lundi 29 juin 2015

سائحة بريطانية تكشف “الرزقي لم ينفّذ هجوم سوسة بمفرده


صرّحت السائحة بريطانية كيرستي موراي لصحيفة “ميرور” البريطانية أنها أصيبت في العملية الإرهابية بسوسة على مستوى الرجل من قبل رجل يحمل مسدّسا، مشيرة إلى أنه لا تعتقد أنه سيف الدين الرزقي.
وأكّدت السائحة البريطانية المصابة في رجليها خلال الهجوم الإرهابي بسوسة أن أكثر من مسلّح واحد قاموا بتنفيذ الهجوم.
وأوضحت البريطانية البالغة من العمر 25 عاما أنّها لم تصب من سلاح الرزقي “رشّاش من نوع AK-47″ وإنما أصيبت من مسدّس عيار صغير.
وقال والدها “نيل” لصحيف “الدايلي مايل” إنها ركضت هي وخطيبها رادلاي من المسبح إلى ممر داخل النزل أين انفجرت قنبلة يدوية، مضيفا أن ابنته أصيبت بجروح بالغة لكنها كانت قادرة على مواصلة الركض، إلى أن انتهى بها المطاف إلى طريق مسدود عندما أطلق عليها النار من مسافة قريبة في الساقين.
“وقالت كيرستي موراي إنها تعتقد أن هناك مسلّحين اثنين على الأقل لأن من أطلق عليها النار كان قريبا بما فيه الكفاية لتتثبت من السلاح الذي استعمله وهو مسدس من عيار صغير.
كريستي وخطيبها أكّدا أن إطلاق النار كان من قبل أكثر من شخص واحد

Aucun commentaire:

Publier un commentaire